spot_img

اقرأ أيضا

جديد إصابات الكوليرا في لبنان

أعلنت وزارة الصحة العامة في تقرير نشرته مساء اليوم...

إليكم حصيلة اليوم الأول من عملية التلقيح ضد الكوليرا

اعلن المكتب الاعلامي في وزارة الصحة العامة، مساء السبت،...

إرتفاعٌ بـ إصابات “الكوليرا” في لبنان!

أعلنت وزارة الصحة العامة في تقرير عن حالات الكوليرا...

إرتفاع في إصابات الكوليرا في لبنان… ماذا عن الوفيات؟!

أعلنت وزارة الصحة العامة في تقرير صباح اليوم الأربعاء...

الصحة العالمية تحذر من تفشي وباء الكوليرا بشكل فتاك في لبنان!

حذّرت منظمة الصحة العالمية - لبنان في بيان، من...

واليكم عدد حالات الكوليرا في لبنان

أعلنت وزارة الصحة العامة في تقرير لها تسجيل "3...

بعد التقارير المتداولة عن تلوث للمياه بالكوليرا… كيف أتت نتيجة مياه الشفه في بيروت وجبل لبنان؟

الوكالة الوطنية للاعلام  أكّدت "مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان" في...

إليكم أخبار سارة بشأن لقاح الكوليرا !

جال وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال فراس...

لن تصدق ما تفعله بجسدك 3 ليال متتالية دون نوم كافٍ!

صحة لبنانلن تصدق ما تفعله بجسدك 3 ليال متتالية دون نوم كافٍ!
man sleeping - لن تصدق ما تفعله بجسدك 3 ليال متتالية دون نوم كافٍ!

المصدر: العربية

العواقب لن تتغير لو تم تعويض ما فات بعد تلك المدة

بسبب ظروف الحياة أحياناً، يضطر الإنسان لأن يهمل صحته ويجهد جسده، إلا أن دراسة جديدة أظهرت أن الإرهاق المتتالي لمدة أسبوع يتسبب بمشاكل حتى لو تم تعويض ما فات بعد تلك المدة.

فقد أبلغ مؤلفو الدراسة من ولاية فلوريدا الأميركية عن “تدهور كبير” في الصحة الجسدية والعقلية والذي ظهر بشكل أكثر وضوحاً بعد ثلاث ليالٍ متتالية من قلّة النوم، وذلك وفقاً لما أفادت به صحيفة “الديلي ميل”.

في التفاصيل، وجد الخبراء من عينة تشمل نحو 2000 بالغ أميركي أكملوا بيانات حول النوم، أن الأعراض ترتفع بعد ليلة واحدة فقط من النوم السيئ، لكنها تصل إلى الذروة بعد ثلاث ليال.

وأبلغ المشاركون فيما يتعلق بالصحة العقلية، عن تراكم مشاعر الغضب والعصبية والوحدة وسرعة الانفعال والإحباط نتيجة لقلة النوم.

كما تضمنت الأعراض الجسدية الناجمة عن قلة النوم أوجاعاً متنوعة ومشاكل بالتنفس.

أقل من 6 ساعات لـ 8 ليال

وحقق الفريق في عواقب النوم أقل من 6 ساعات لمدة 8 ليالٍ متتالية، عقب دراسة أجراها خبراء في كلية دراسات الشيخوخة بجامعة جنوب فلوريدا، ومقرها مدينة تامبا.

كما أفادوا بأن 6 ساعات هي مدة تميل إلى أن تكون الحد الأدنى لمدة النوم الموصى بها لدعم الصحة المثلى للبالغين، مراعين الاختلاف بين الأعمار.

بدوره لفت كبير مؤلفي الدراسة سومي لي، بأن كثيرين يعتقدون أنه يمكن تعويض ما فات من نوم في عطلات نهاية الأسبوع مقابل زيادة الإنتاجية في أيام الأسبوع، مؤكداً أن هذا أمر خاطئ، لأن نتائج هذه الدراسة تؤكد أن قلة النوم لليلة واحدة فقط يمكن أن تضعف بشكل كبير من الأداء اليومي.

مشاكل عقلية وجسدية

الجدير ذكره أن العينة شملت ألفاً و958 من البالغين في منتصف العمر، وجميعهم يتمتعون بصحة جيدة نسبياً ومتعلمون جيداً، وقدموا بيانات يومية لمدة ثمانية أيام متتالية.

وقد وجد الخبراء من بين هؤلاء، عانى 42% من قلة النوم لليلة واحدة على الأقل، وناموا ساعة ونصف الساعة أقل من روتينهم المعتاد، فكشفوا أن أكبر قفزة في الأعراض العقلية والجسدية ظهرت بعد ليلة واحدة فقط من قلة النوم.


إلا أن عدد المشكلات العقلية والجسدية ازداد سوءاً بشكل مطرد طوال فترة الأيام الثلاثة، وبلغ ذروته في اليوم الثالث، مشيرين إلى أنه وفي هذه المرحلة، يصبح جسم الإنسان معتاداً نسبياً على فقدان النوم المتكرر، وفقاً للفريق.

كذلك وجدوا أن شدة الأعراض الجسدية كانت في أسوأ حالاتها بعد 6 أيام، حيث شملت الأعراض مشاكل الجهاز التنفسي العلوي، والأوجاع، ومشاكل الجهاز الهضمي وغيرها.

فيما ارتفعت المشاعر والأعراض السلبية بشكل مستمر طوال أيام قلة النوم المتتالية، حيث لم تعد إلى المستويات الأساسية إلا بعد النوم ليلاً لمدة تزيد على 6 ساعات.

إلى ذلك شددوا على أنه وبمجرد أن يصبح الحصول على أقل من ست ساعات من النوم في الليلة عادة، يصبح من الصعب بشكل متزايد على جسمك التعافي تماماً من قلة النوم.